الأحد، 28 سبتمبر، 2008

حب أم حرب؟!!



هو:- أتدري يا حبيبتي كم أحبك؟!!
هي (تدلل):- لا ...لا أدري
هو:-أحبك حبا يستحق مكانه بين أساطير العاشقين.
هي ( بحيرة):- لا أفهمك..ماذا تعني
هو:- أحبك حب قيسا لليلى... حب عنتر لعبلة...حب روميو لجولييت... احبك أكثر من أي قصة حب تعرفينها.
هي ( بقلق):- أخشى أن تحبني حب عطيل لديدمونة...فتعذبك الغيرة و يحطمك الشك و يعييك الفكر.
هو (بحكمة):- أوليست الغيرة دليلا على الحب؟!!.
هي (بتعقل):- قد تكون الغيرة دليلا على الحب لكنها في ذات الوقت دافعا للشك.
هو:- لكن عطيلا أحب ديدمونة.
هي (بخوف) :- لكن عطيلا قتل ديدمونة.
هو (بحنان) :- أموت قبل أن أمس شعرة من رأسك بسوء.
هي (باقتضاب) :- شكرا لك
هو ( محاولا تغيير الموضوع) :- لم لا تبوحين لي بمكنونات نفسك
هي (بضجر) :- ليس لي خبايا
هو :- بل أن كلك ألغاز ولا تظهر لي أسرارك
هي:- ماذا تريد أن تعرف؟!!
هو (بحماس) :- أريد أن أعرف مشاعرك نحوي...أريد أن أغوص في أعماقك...أريد أن أسبر أغوار نفسك فأعرف حقيقة حبك لي.
هي ( بضيق):- مشاعري ملك لي وحدي وليس لأحد الحق في الاطلاع عليها.
هو (بغضب) :- لكني لست أحدا... أنا حبيبك و أنت حبيبتي.
هي (بتكبر):- قد أكون أنا حبيبتك... لكن كيف لك أن تقول إنك حبيبي.
هو ( بذهول):- إذن الحب لم يولد في قلبك بعد!!!
هي (بدلال):-من قال ذلك؟!!
هو :- أنت...
هي:-قد لا أبوح لك بمكنوناتي لكن لا يجب أن تفترض الأسوأ..
هو (بحيرة):- لا أفهمك...قد أتعبت قلبي و أعييت عقلي من الفكر..
هي:- أنت لا تعرف ما ينتظرك في الغد ولا تستطع أن تعلم الغيب لكنك مع ذلك تحلم و تأمل ولا تفترض السوء...فلم لا تكن كذلك معي...لم تحاول أن تجهد نفسك بمعرفة ما يدور بداخلي....لم لا تريح قلبك و تفترض الأفضل...
هو :- لكنك لست الغد و قلبك ليس من الغيبيات.
هي:- لكنه كذلك بالنسبة لي و لن أسمح لأحد بدخول أعماقي.
هو:- لو ملء حبي قلبك لاعترفتي به وبحتي بخواطرك.
هي (بحب):- بل لأنه ملء قلبي فأسررته....أريد أن أرى الشوق دائما بعينيك.
هو (بفرحة):- أتعني أنك....؟!
هي (تصاب بحمرة الخجل):- نعم....أحبك و لا أحب سواك.
هو (لائما معاتبا):- ولم العذاب .... أهو حبا أم حربا؟!!
هي:- بل حربا طرفيها عاشقين و عتادها الحب و الأشواق....

الثلاثاء، 9 سبتمبر، 2008

غروب



أتدري ما هو الغروب؟!
حينما تغوص الشمس في أعماق البحار فتغتسل من هموم نهار و تمحو أحزان يوم ولى....
أتدري ما هو الغروب؟!
حينما تتلون السماء بالشفق... و يصطبغ الأفق باللون الأحمر الدامي في أنحاء شتى....
أتدري ما هو الغروب؟!
حينما يخبو بريق السعادة في أعماق روحك... و تخرج همومك من مكمنها و تظهر لك أحزانك و تتجلى....
أتدري ما هو الغروب؟!
حينما يضطرب قلبك....حينما تهتز روحك....حينما ينهار أملك.... حينما تبكي عيناك و تذرف الدمعَ....
أتدري ما هو الغروب؟!
حينما تخرج النجوم من مخبئها.... و تغادر الأقمار مكمنها.... عندها يشتعل القلب شوقا....
أتدري ما هو الغروب؟!
حينما تتحطم الأحلام.... حينما تنهار الأماني....حينما يعذبك الحب و تعاود قلبك الذكرى....
أتدري ما هو الغروب؟!
حينما يعاودك الأسى....حينما يعيك اليأس...حينما تهاجمك اللوعة.... ويكون لك من الحزن مأوى....
أتدري ما هو الغروب؟!
أنا لا أدري ما هو.....